بهلول

يحكى أن بهلول كان رجلا مجنونا فى عهد الخليفة العباسي هارون الرشيد ..
ومن طرائف بهلول أنه مرّ عليه الرشيد يوما وهو جالس على إحدى المقابر ..
فقال له هارون معنفا : يا بهلول يا مجنون متى تعقل ؟

فركض بهلول وصعد إلى أعلى شجرة ثم نادى على هارون بأعلى صوته : يا هارون ! يا مجنون متى تعقل ؟

فأتى هارون تحت الشجرة وهو على صهوة حصانه وقال له : أنا المجنون أم أنت الذى يجلس على المقابر ؟

فقال له بهلول : بل أنا عاقل !
قال هارون : وكيف ذلك ؟
قال بهلول :لأنى عرفت أن هذا زائل “وأشار إلى قصر هارون “وأن هذا باقٍ “وأشار إلى القبر” فعمرت هذا قبل هذا ، وأما أنت فإنك قد عمرت هذا ( يقصد قصره ) وخربت هذا ( يعنى القبر ) .. فتكره أن تنتقل من العمران إلى الخراب ، مع أنك تعلم أنه مصيرك لامحال ..
وأردف قائلا : فقل لي أيّنا المجنون ؟

فرجف قلب هارون الرشيد من كلمات بهلول وبكى حتى بلل لحيته وهو يقول : والله إنك لصادق ..
ثم قال هارون : زدنى يا بهلول ..
فقال بهلول : يكفيك كتاب الله فالزمه ..
قال هارون : ألك حاجة فأقضيها ؟
قال بهلول : نعم ثلاث حاجات إن قضيتها شكرتك ..
قال : فاطلب ..
قال : أن تزيد فى عمري ..
قال : لا اقدر ..
قال : أن تحميني من ملك الموت ..
قال : لا أقدر ..
قال : أن تدخلنى الجنة وتبعدنى عن النار ..
قال : لا أقدر ..
قال : فاعلم انك مملوك ولست ملك ولاحاجة لي عندك ..

من كتاب ( عقلاء المجانين )

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

على فسطاط الأمير

غارة نغيرها أم نفوس نغيرها ...

www.Nadae-Shop.com

زوار مدونتي الحلوين ..تم الانتقال الى متجر جديد حياكم الله .. لاعاد اشوفكم هنا خخخخ

تراقيم

هي كلمات رقمتها تحكي عن مشاهدات وأفكار جالت يوماً في مروج ذاكرتي ، أحببت أن تشاركني أيها القارئ متعة قراءتها كما استمتعتُ بترقيمها .. فإن أعجبتك فاحتفظ بها في المفضلة ، وإن أحنقتك فبإمكانك دائماً أن ترمي بها في سلة المهملات .

%d bloggers like this: